اعلانات
اعلانات     اعلانات
 


بِسۡمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحۡمَٰنِ ٱلرَّحِيمِ : اللهم ربنا باسمك العظيم الأعظم نستودعك فلسطين وأهلها وأرضها وسماءها، رجالها ونساءها وأطفالها، اللهم ربنا احفظها من كل شر وسوء يا من لا تضيع عنده الودائع .

اللهم ربنا من أراد بفلسطين وأهلها السوء فاجعل دائرة السوء تدور عليه يا رب العالمين اللهم ربنا انا نجعلك في نحورهم اللهم ربنا عليك باليهودوالنصارى وأعوانهم فإنهم لايعجزونك يارب العالمين .


           :: استفسار ،، (آخر رد :شبوه نت)       :: نبوءة أشيعياء في تدمير مصر - عبدالله رشدي . (آخر رد :شبوه نت)       :: الصحابية أم زفر كانت تصرع من الجن ودعى النبي صلى الله عليه وسلم لها بأن لا تتكشف . (آخر رد :شبوه نت)       :: خطبة جمعة : أهمية بناء الأسرة المسلمة . فيصل الحسني . (آخر رد :ابن الورد)       :: أهم علاج أسباب إنحراف المسلمين وتقصيرهم في دينهم وعباداتهم 2/2 (آخر رد :ابن الورد)       :: أهم علاج أسباب إنحراف المسلمين وتقصيرهم في دينهم وعباداتهم 1/2 (آخر رد :ابن الورد)       :: النبي محمد صلى الله عليه وسلم يخرج شيطان الجان من جوف صبي مايشبه الجرو الأسود . (آخر رد :ابن الورد)       :: النبي محمد صلى الله عليه وسلم يخرج شيطان الجان من جوف صبي مايشبه الجرو الأسود . (آخر رد :ابن الورد)       :: النبي محمد صلى الله عليه وسلم يعالج صبيا من صرع شيطان الجان . (آخر رد :ابن الورد)       :: النبي محمد صلى الله عليه وسلم يخرج شيطان الجان من صبي مجنون . (آخر رد :ابن الورد)      

 تغيير اللغة     Change language
Google
الزوار من 2005:
Free Website Hit Counter

عالم الجان ـ علومه ـ أخباره ـ أسراره ـ خفاياه . الإدارة العلمية والبحوث World of the jinn من الكتاب والسنة والأثر وماورد عن الثقات العدول من العلماء والصالحين وماتواتر عن الناس ومااشتهر عن الجن أنفسهم .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 16 Nov 2023, 01:28 PM
ابن الورد
الحسني
ابن الورد متصل الآن
Saudi Arabia    
لوني المفضل Cadetblue
 رقم باحث : 1
 تاريخ التسجيل : Feb 2005
 فترة الأقامة : 6850 يوم
 أخر زيارة : اليوم (04:56 PM)
 الإقامة : بلاد الحرمين الشريفين
 المشاركات : 17,178 [ + ]
 التقييم : 24
 معدل التقييم : ابن الورد تم تعطيل التقييم
بيانات اضافيه [ + ]
النبي محمد صلى الله عليه وسلم يعالج صبيا من صرع شيطان الجان .



1- عن يعلى بن مرة - رضي الله عنه - قال : ( رأيت من رسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثا ما رآها أحد قبلي ،
ولا يراها أحد بعدي ، لقد خرجت معه في سفر حتى إذا كنا ببعض الطريق مررنا بامرأة جالسة معها صبي لها ، فقالت يا رسول الله : هذا الصبي أصابه بلاء وأصابنا منه بلاء ، يؤخذ في اليوم لا أدري كم مرة ،
قال : ( ناولينيه ) ، فرفعته إليه ، فجعله بينه وبين واسطة الرحل ، ثم فغر ( فاه ) ، فنفث فيه ثلاثا ،

وقال : ( بسم الله، أنا عبدالله ، اخسأ عدو الله ) ، ثم ناولها إياه ،
فقال : ( ألقينا في الرجعة في هذا المكان ، فأخبرينا ما فعل ) ،

قال : فذهبنا ورجعنا فوجدناها في ذلك المكان معها ثلاث شياة ، فقال ( ما فعل صبيك؟ )
فقالت : والذي بعثك بالحق ما حسسنا منه شيئا حتى الساعة، فاجترر هذه الغنم ،

قال : انزل خذ منها واحدة ورد البقية )
.................................................. ..................
تخريج الحديث :
( أخرجه الإمام أحمد في مسنده – 4 / 170 ، 172 ، والمنذري في "الترغيب"– 3 / 158– والحاكم في المستدرك – 2 / 617 – 618 ، ووافقه الذهبي - وقد أورد العلامة محمد ناصر الدين الألباني كلاما مطولا قال في نهايته " وبالجملة ، فالحديث بهذه المتابعات جيد ، والله أعلم - أنظر سلسلة الأحاديث الصحيحة 1 / 874 – 877 – قال الحافظ ابن كثير في " البداية والنهاية " عقب ذكره بعض طرق هذا الحديث : " فهذه طرق جيدة متعددة ، تفيد غلبة الظن أو القطع عند ( المتبحرين ) أن يعلى بن مرة حدث بهذه القصة في الجملة " – 6 / 140 )
يقول الدكتور عبد الحميد هنداوي المدرس بكلية دار العلوم في جامعة القاهرة – ردا على صاحب " الاستحالة " : ( وبذلك جعل الاختلاف في اللفظ من قبيل الاضطراب الذي يرد به الحديث !! وليس الأمر كذلك ، وذلك لأن تفل النبي صلى الله عليه وسلم في جوف المريض في هذا الحديث ، وتوجيه الخطاب إلى الجني في جوفه بأي لفظ كان لهو أقوى دليل على دخول الجني ، واستقراره في جوفه .
فضلا عن أن لفظ : " اخسأ " يعني الطرد ، والزجر ، والإبعاد ؛ كما تبينه المعاجم ، وهذا يدل على أن الجني إما مستقر في جوفه ، أو ملازم له مقترن به ، مماس له ، ولو من الخارج
ومعلوم أنه لو كان الجن خارجا عنه ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يتفل في جوف المريض ، بل كان يتفل حيث يستقر الجني ) ( الدليل والبرهان على دخول الجان في بدن الإنسان - ص 8 )
وقال العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني - رحمه الله - ردا على كلام صاحب " الاستحالة " : ( لقد شكك في دلالة الحديث على الدخول ؛ بإشارته إلى الخلاف الواقع في الروايات ( ! ) ، ولكن ليس
يخفى على طلاب هذا العلم المخلصين أنه ليس من العلم في شيء أن تضرب الروايات المختلفة بعضها ببعض ، وإنما علينا أن نأخذ منها ما اتفق عليه الأكثر ، وإن مما لا شك فيه أن اللفظ الأول :
" اخرج " أصح من الآخر : " اخسأ " ؛ لأنه جاء في خمس روايات من الأحاديث التي ساقها ، واللفظ الآخر جاء في روايتين منها فقط !
وإن مما يؤكد أن الأول هو الأصح صراحة حديث الترجمة ، الذي سيكون القاضي بإذن الله على كتاب " الاستحالة " المزعومة ، مع ما تقدم من البيان أنها مجرد دعوى في أمر غيبي مخالفة للمنهج الذي سبق ذكره ) ( السلسلة الصحيحة – 2988 )
قلت : قول المرأة " يؤخذ في اليوم لا أدري كم مرة " دليل على أن هذا الصبي كان يصرع ويأتيه ما يأتيه من البلاء ، وقد علم رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه يعاني من مس شيطاني خبيث ،
بدليل قوله عليه الصلاة والسلام : ( ناولينيه ) ومن ثم فغر فاه ونفث فيه ثلاثا وخاطبه صلى الله عليه وسلم قائلا : " بسم الله ، أنا عبد الله ، اخسأ عدو الله " ،
فما كان من ذلك الخبيث إلا طاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ومفارقته لجسد الغلام وعودته سليما معافى بإذن الله سبحانه وتعالى وببركة فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ،
بدليل انتظار المرأة له عليه الصلاة والسلام ومكافأته على فعله ، والحديث بمتابعاته جيد لا يقدح فيه ، فهذه طرق جيدة متعددة ، تفيد غلبة الظن أو القطع عند ( المتبحرين ) أن يعلى بن مرة حدث بهذه القصة في الجملة والله تعالى أعلم

.................................................. .................................................. .................................................. ......
.................................................. .................................................. .................................................. ......

2)- عن يعلى بن مرة - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم :
( أنه أتته امرأة بابن لها قد أصابه لمم ( اللمم : طرف من الجنون يلم بالإنسان ، أي يقرب منه ويعتريه ،
أنظر النهاية في غريب الحديث 4 / 272 )

فقال له النبي صلى الله عليه وسلم :" أخرج عدو الله أنا رسول الله "
قال : فبرأ فأهدت له كبشين وشيئا من إقط وسمن ،
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" يا يعلى خذ الإقط والسمن وخذ أحد الكبشين ورد عليها الآخر )

.................................................. ..................
تخريج الحديث :
( أخرجه الإمام أحمد في مسنده - 4 / 171 ، قال الهيثمي في " مجمع الزوائد " - 9 / 6 : أخرجه الإمام أحمد ورجاله رجال الصحيح ، وأخرجه الحاكم في المستدرك – 2 / 618
– وقال عنه : حديث صحيح الاسناد ، ولم يخرجاه بهذه السياقة ووافقه الذهبي وأخرج الدرامي نحوه من حديث طويل باب ما أكرم الله به نبيه من إيمان الشجر به والبهائم والجن – المقدمة – ( 4 ) – 1 / 18 ،
وقـد أورد العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني كلاما مطولا قال في نهايته " وبالجملة ، فالحديث بهذه المتابعات جيد ، والله أعلم – أنظر سلسلة الأحاديث الصحيحة – 1 / 874 – 877 )
http://www.1enc.net/vb/showthread.php?t=43454




 توقيع : ابن الورد



آخر تعديل ابن الورد يوم 16 Nov 2023 في 01:54 PM.
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 
مايُكتب على صفحات المركز يُعبّر عن رأى الكاتب والمسؤولية تقع على عاتقه


علوم الجان - الجن - عالم الملائكة - ابحاث عالم الجن وخفاياه -غرائب الجن والإنس والمخلوقات - فيديو جن - صور جن - أخبار جن - منازل الجن - بيوت الجن- English Forum
السحر و الكهانة والعرافة - English Magic Forum - الحسد والعين والغبطة - علم الرقى والتمائم - الاستشارات العلاجية - تفسير الرؤى والاحلام - الطب البديل والأعشاب - علم الحجامة

الساعة الآن 11:02 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
جميع الحقوق محفوظة لمركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي