اعلانات
اعلانات     اعلانات
 
 


بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ : الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ ۚ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ ۗ وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ ۗ وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَىٰ ۚ وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ ﴿197﴾ سورةالبقرة

روى الإمام البخاري عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما قال قال النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهَا أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ -يَعْنِي أَيَّامَ الْعَشْرِ- قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ؟ قَالَ: وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ إِلَّا رَجُلٌ خَرَجَ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ فَلَمْ يَرْجِعْ مِنْ ذَلِكَ بِشَيْءٍ»


           :: افتني في رؤياي (آخر رد :غريب الماضي)       :: رؤيا صديق لصديقه (آخر رد :غريب الماضي)       :: لماذا تختفي القطط تماما يوم عيد الاضحى ؟ واين تذهب..؟! إجابة ستدهشك (آخر رد :غريب الماضي)       :: تم العثور على ميزان ولكنه ليس اي ميزان، ميزان الجن في عهدة المغامران (آخر رد :غريب الماضي)       :: البسكويت المحشي (آخر رد :ابن الورد)       :: شرح حديث سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب الذين لا يرقون، ولا يسترقون (3-3) (آخر رد :ابن الورد)       :: شرح حديث سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب الذين لا يرقون، ولا يسترقون (2-3) (آخر رد :ابن الورد)       :: شرح حديث سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب الذين لا يرقون، ولا يسترقون (1-3) (آخر رد :ابن الورد)       :: العثور على اكبر سحر في العالم وهل يخص البشرية جمعاء بارمها...ساحر البشر|عجوز البلد (آخر رد :طالب علم)       :: البيض (آخر رد :ابن الورد)      

 تغيير اللغة     Change language
Google
الزوار من 2005 : Hit Counter

العودة   موسوعة > المنتدى العام > مواضيع لاتدعها تفوتك !! Threads do not let them miss
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 29 Apr 2022, 12:33 AM
عائد لله
باحث ذهبي
عائد لله غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم باحث : 14202
 تاريخ التسجيل : Apr 2013
 فترة الأقامة : 3363 يوم
 أخر زيارة : 17 Jun 2022 (01:17 PM)
 المشاركات : 298 [ + ]
 التقييم : 15
 معدل التقييم : عائد لله is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
قصة الام المريضة عقليا وابنها البار



قصة الام المريضة عقليا وابنها البار
ﻗﺼﺔ ﻭﺍﻗﻌﻴّﺔ ﻭ ﺃﻏﺮﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﻴﺎﻝ ﻋﻦ ﺑﺮّ ﺍﻟﻮﺍﻟﺪﻳﻦ ﻗﺼّﺔ ﻧـُﻘﻠﺖ ﻋﻠﻰ ﻟﺴﺎﻥ ﺇﺣﺪﻯ ﺍﻟﻄﺒﻴﺒﺎﺕ ﺗﻘﻮﻝ :

ﺩﺧﻠﺖ ﻋﻠﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻴﺎﺩﺓ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﺘﻴﻨﺎﺕ ﺑﺼﺤﺒﺔ ﺍﺑﻨﻬﺎ ﺍﻟﺜﻼﺛﻴﻨﻲ ! .. ﻻﺣﻈﺖ ﺣﺮﺻﻪ ﺍﻟﺰﺍﺋﺪ ﻋﻠﻴﻬﺎ ، ﻳﻤﺴﻚ ﻳﺪﻫﺎ ﻭﻳﺼﻠﺢ ﻟﻬﺎ ﻋﺒﺎﺀﺗﻬﺎ ﻭﻳﻤﺪ ﻟﻬﺎ ﺍﻷﻛﻞ ﻭﺍﻟﻤﺎﺀ ﺑﻌﺪ ﺳﺆﺍﻟﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺸﻜﻠﺔ ﺍﻟﺼﺤﻴﺔ
ﻭﻃﻠﺐ ﺍﻟﻔﺤﻮﺻﺎﺕ، ﺳﺄﻟﺘﻪ ﻋﻦ ﺣﺎﻟﺘﻬﺎ ﺍﻟﻌﻘﻠﻴﺔ ﻷﻥّ ﺗﺼﺮﻓﺎﺗﻬﺎ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻣﻮﺯﻭﻧﺔ ﻭﻻ ﺭﺩﻭﺩﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﺃﺳﺌﻠﺘﻲ ، ﻓـ ﻗﺎﻝ : ﺇﻧﻬﺎ ﻣﺘﺨﻠﻔﺔ ﻋﻘﻠﻴﺎ ﻣﻨﺬ ﺍﻟﻮﻻﺩﺓ

ﺗﻤﻠﻜﻨﻲ ﺍﻟﻔﻀﻮﻝ ﻓـ ﺳﺄﻟﺘﻪ ﻓـ ﻣﻦ ﻳﺮﻋﺎﻫﺎ ؟ ﻗﺎﻝ : ﺃﻧﺎ ، ﻗﻠﺖ : ﻭﺍﻟﻨﻌﻢ ! ، ﻭﻟﻜﻦ ﻣﻦ ﻳﻬﺘﻢ ﺑﻨﻈﺎﻓﺔ ﻣﻼﺑﺴﻬﺎ ﻭﺑﺪﻧﻬﺎ ؟ ﻗﺎﻝ : ﺃﻧﺎﺃﺩﺧﻠﻬﺎ ﺍﻟﺤﻤّﺎﻡ ﺃﻛﺮﻣﻜﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺃﺣﻀﺮ ﻣﻼﺑﺴﻬﺎ ﻭﺍﻧﺘﻈﺮﻫﺎ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺗﻨﺘﻬﻲ ﻭﺃﺻﻔﻒ ﻣﻼﺑﺴﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻭﻻﺏ ﻭ ﺃﺿﻊ ﺍﻟﻤﺘﺴﺦ ﻓﻲ ﺍﻟﻐﺴﻴﻞ ﻭﺍﺷﺘﺮﻱ ﻟﻬﺎ
ﺍﻟﻨﺎﻗﺺ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻼﺑﺲ !

ﻗﻠﺖ : ﻭﻟﻢ ﻻ ﺗﺤﻀﺮ ﻟﻬﺎ ﺧﺎﺩﻣﺔ ؟!

ﻗﺎﻝ : ] ﻷﻥ ﺃﻣﻲ ﻣﺴﻜﻴﻨﺔ ﻣﺜﻞ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻻ ﺗﺸﺘﻜﻲ ﻭﺃﺧﺎﻑ ﺃﻥ ﺗﺆﺫﻳﻬﺎ ﺍﻟﺸﻐﺎﻟﺔ ﺍﻧﺪﻫﺸﺖ ﻣﻦ ﻛﻼﻣﻪ ﻭﻣﻘﺪﺍﺭ ﺑﺮّﻩ ﺑﺎﻣﻪ

ﻭﻗﻠﺖ : ﻭﻫﻞ ﺃﻧﺖ ﻣﺘﺰﻭﺝ ؟

ﻗﺎﻝ : ﻧﻌﻢ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﻭﻟﺪﻱ ﺃﻃﻔﺎﻝ

ﻗﻠﺖ : ﺇﺫﻥ ﺯﻭﺟﺘﻚ ﺗﺮﻋﻰ ﺃﻣﻚ ؟

ﻗﺎﻝ : ﻫﻲ ﻣﺎ ﺗﻘﺼﺮ ﻭﻫﻲ ﺗﻄﻬﻮ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﺗﻘﺪﻣﻪ ﻟﻬﺎ , ﻭﻗﺪ ﺃﺣﻀﺮﺕ ﻟﺰﻭﺟﺘﻲ ﺧﺎﺩﻣﻪ ﺣﺘﻰ ﺗﻌﻴﻨﻬﺎ ، ﻭﻟﻜﻦ ﺃﻧﺎ ﺃﺣﺮﺹ ﺃﻥ ﺁﻛﻞ ﻣﻌﻬﺎ ﺣﺘﻰ ﺃﻃﻤﺌﻦ ﻋﺸﺎﻥ ﺍﻟﺴﻜﺮ !

ﺯﺍﺩ ﺇﻋﺠﺎﺑﻲ ﻭﻣﺴﻜﺖ ﺩﻣﻌﺘﻲ ! ﺍﺧﺘﻠﺴﺖ ﻧﻈﺮﺓ ﺇﻟﻰ ﺃﻇﺎﻓﺮﻫﺎ ﻓﺮﺃﻳﺘﻬﺎ
ﻗﺼﻴﺮﺓ ﻭﻧﻈﻴﻔﺔ ، ﻗﻠﺖ : ﻭﻣﻦ ﻳﻘﺺ ﻟﻬﺎ ﺃﻇﺎﻓﺮﻫﺎ ؟ ﻗﺎﻝ : ﺃﻧﺎ ، ﻭﻗﺎﻝ ﻳﺎ ﺩﻛﺘﻮﺭﺓ ﻫﻲ ﻣﺴﻜﻴﻨﺔ !

ﻧﻈﺮﺕ ﺍﻷﻡ ﻟـ ﻭﻟﺪﻫﺎ ﻭﻗﺎﻟﺖ :ﻣﺘﻰ ﺗﺸﺘﺮﻱ ﻟﻲ ﺍﻟﺸﻴﺒﺲ ؟! ﻗﺎﻝ : ﺗﺆﻣﺮﻱ .. ﺍﻻﻥ ﺑﻨﺮﻭﺡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻘﺎﻟﻪ ﻧﺸﺘﺮﻱ ﺍﻟﺸﻴﺒﺲ
ﻃﺎﺭﺕ ﺍﻷﻡ ﻣﻦ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﻭﻗﺎﻟﺖ : ﺃﻻﻥ .. ﺃﻻﻥ !

ﺍﻟﺘﻔﺖ ﺍﻻﺑﻦ ﻭﻗﺎﻝ : ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺇﻧﻲ ﺃﻓﺮﺡ ﻟﻔﺮﺣﺘﻬﺎ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻓﺮﺣﺔ ﻋﻴﺎﻟﻲ ﺍﻟﺼﻐﺎﺭ .. "

ﺳﻮﻳﺖ ﻧﻔﺴﻲ ﺃﻛﺘﺐ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻠﻒ ﺣﺘﻰ ﻣﺎ ﻳﺒﻴﻦ ﺃﻧـّﻲ ﻣﺘﺄﺛﺮﺓ ! "
ﻭﺳﺄﻟﺖ : ﻣﺎ ﻋﻨﺪﻫﺎ ﻏﻴﺮﻙ ؟ ﻗﺎﻝ : ﺃﻧﺎ ﻭﺣﻴﺪﻫﺎ ﻷﻥ ﺍﻟﻮﺍﻟﺪ ﻃﻠﻘﻬﺎ ﺑﻌﺪ
ﺷﻬﺮ ..

ﻗﻠﺖ : ﺍﺫﺍ ﻭﺍﻟﺪﻙ ﻫﻮ ﻣﻦ ﺭﺑﺎﻙ ؟

ﻗﺎﻝ : ﻻ ﺟﺪﺗﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺮﻋﺎﻧﻲ ﻭﺗﺮﻋﺎﻫﺎ ﻭﺗﻮﻓﻴﺖ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺮﺣﻤﻬﺎ ﻭﻋﻤﺮﻱ ﻋﺸﺮ ﺳﻨﻮﺍﺕ !

ﻗﻠﺖ : ﻫﻞ ﺭﻋﺘﻚ ﺃﻣﻚ ﻓﻲ ﻣﺮﺿﻚ ﺃﻭ ﺗﺬﻛﺮ ﺃﻧﻬﺎ ﺍﻫﺘﻤﺖ ﻓﻴﻚ ؟ ﺃﻭ ﻓﺮﺣﺖ ﻟﻔﺮﺣﻚ ﺃﻭ ﺣﺰﻧﺖ ﻟﺤﺰﻧﻚ ؟

ﻗﺎﻝ : ﻳﺎﺩﻛﺘﻮﺭﺓ ، ﺃﻣﻲ ﻣﺴﻜﻴﻨﺔ ﻣﻦ ﻋﻤﺮﻱ ﻋﺸﺮ ﺳﻨﻴﻦ ﻭﺃﻧﺎ ﺷﺎﻳﻞ ﻫﻤﻬﺎ ﻭﺃﺧﺎﻑ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻭﺃﺭﻋﺎﻫﺎ ..

ﻛﺘﺒﺖ ﺍﻟﻮﺻﻔﺔ ﻭﺷﺮﺣﺖ ﻟﻪ ﺍﻟﺪﻭﺍﺀ .. ﻣﺴﻚ ﻳﺪ ﺃﻣـّﻪ , ﻭﻗﺎﻝ : ﻳﻠﻼ ﺃﻻﻥ ﻧﺮﻭﺡ ﻋﺎﻟﺒﻘﺎﻟﺔ ... ﻗﺎﻟﺖ : ﻻ ﻭﺩﻳﻨﻲ ﻣﻜـّﺔ ! .. ﺍﺳﺘﻐﺮﺑﺖ , ! ﻗﻠﺖ : ﻟﻬﺎ ﻟﻴﻪ ﺑﺪﻙ ﺗﺮﻭﺣﻲ ﻣﻜﺔ ؟

ﻗﺎﻟﺖ : ﻣﺸﺎﻥ ﺍﺭﻛﺐ ﺍﻟﻄﻴﺎﺭﺓ !

ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﻣﻌﻘﻮﻝ ﺭﺡ ﺗﻮﺩﻳﻬﺎ ﻟـ ﻣﻜّﺔ ؟

ﻗﺎﻝ : ﻃﺒﻌﺎ..

ﻗﻠﺖ : ﻫﻲ ﻣﺎ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺣﺮﺝ ﻟﻮ ﻟﻢ ﺗﻌﺘﻤﺮ ﻻﻧﻬﺎ ﻣﺮﻳﻀﻪ ﻭﺍﻟﻤﺮﻳﺾ ﻣﺎ ﻋﻠﻴﻪ ﺣﺮﺝ ، ﻟﻴﻪ ﺗﻮﺩﻳﻬﺎ ﻭﺗﻀﻴّﻖ ﻋﻠﻰ ﻧﻔﺴﻚ ؟ ,

ﻗﺎﻝ : ﻳﻤﻜﻦ ﺍﻟﻔﺮﺣﺔ ﺍﻟﻠﻲ ﺗﻔﺮﺣﻬﺎ ﺍﺫﺍ ﻭﺩﻳﺘﻬﺎ ﺃﻛﺜﺮ ﺃﺟﺮﺍ ﻋﻨﺪ ﺭﺏ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﻋﻤﺮﺗﻲ ﺑﺪﻭﻧﻬﺎ ..

ﺧﺮﺟﻮﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻴﺎﺩﺓ ﻭﺃﻗﻔﻠﺖ ﺑﺎﺑﻬﺎ ﻭﻗﻠﺖ ﻟﻠﻤﻤﺮﺿﺔ : ﺃﺣﺘﺎﺝ ﻟﻠﺮّﺍﺣﺔ ، ﺑﻜﻴﺖ ﻣﻦ ﻛﻞ ﻗﻠﺒﻲ ﻭﻗﻠﺖ ﻓﻲ ﻧﻔﺴﻲ ﻫﺬﺍ ﻭﻫﻲ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻟﻪ ﺃﻣﺎً ..
ﻓﻘﻂ ﺣﻤﻠﺖ ﻭﻭﻟﺪﺕ ﻟﻢ ﺗﺮﺑﻲ... ﻟﻢ ﺗﺴﻬﺮ ﺍﻟﻠﻴﺎﻟﻲ... ﻭﻟﻢ ﺗُﺪﺭﺳﻪ.. ﻭﻟﻢ ﺗﺘﺄﻟﻢ ﻷﻟﻤﻪ.. ﻟﻢ ﺗﺒﻜﻲ ﻟﺒﻜﺎﺋﻪ... ﻟﻢ ﻳﺠﺎﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﻨﻮﻡ ﺧﻮﻓﺎ
ﻋﻠﻴﻪ , ﻟﻢ.. ﻭﻟﻢ! .. ﻭﻣﻊ ﻛﻞ ﺫﻟﻚ ﻛﻞ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺒﺮ!

ﻓـ " ﻫﻞ ﺳﻨﻔﻌﻞ ﺑﺄﻣﻬﺎﺗﻨﺎ ﺍﻷﺻﺤﺎﺀ .. ﻣﺜﻠﻤﺎ ﻓﻌﻞ ﺑﺄﻣﻪ ﺍﻟﻤﺘﺨﻠﻔﺔ ﻋﻘﻠﻴـًّﺎ " ؟؟؟

ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺍﻧﻲ ﺃﺳﺄﻟﻚ ﺃﻥ ﺗﺮﺯﻗﻨﻲ ﺑﺮﻫﻤﺎ ﻭﺃﻥ ﺗﺮﺯﻗﻨﻲ ﺻﺤﺒﺘﻬﻤﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﻪ



#تطبيق_قصص_وحكايات_ممتعه
http://bit.ly/2nCDuzw




 توقيع : عائد لله

:
ولمّا قسا قلبي وضاقت مذاهِبي ... جعلتُ رجائي نحو عفوكَ سُلّماً


تعاظَمَنِي ذنبِي فلمّا قرنتهُ ... بعفوكَ ربّي كان عفوكَ أعظَمَاً

فمازلتَ ذا عفوٍ عن الذنبِ لم تَزَل ... تجودُ وتعفو مِنّةً وتكرُّماً


رد مع اقتباس
قديم 29 Apr 2022, 06:13 AM   #2
ابن الورد
الحسني


الصورة الرمزية ابن الورد
ابن الورد غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم باحث : 1
 تاريخ التسجيل :  Feb 2005
 أخر زيارة : 02 Jul 2022 (01:11 AM)
 المشاركات : 16,493 [ + ]
 التقييم :  24
 الدولهـ
Saudi Arabia
 وسائط MMS
وسائط MMS
لوني المفضل : Cadetblue
رد: قصة الام المريضة عقليا وابنها البار



أختي الفاضلة الكريمة عائدة لله
نشكر لك مشاركاتك المباركة
وجزاك الله تعالى عن الجميع خير الجزاء


 
 توقيع : ابن الورد



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 
مايُكتب على صفحات المركز يُعبّر عن رأى الكاتب والمسؤولية تقع على عاتقه


علوم الجان - الجن - عالم الملائكة - ابحاث عالم الجن وخفاياه -غرائب الجن والإنس والمخلوقات - فيديو جن - صور جن - أخبار جن - منازل الجن - بيوت الجن- English Forum
السحر و الكهانة والعرافة - English Magic Forum - الحسد والعين والغبطة - علم الرقى والتمائم - الاستشارات العلاجية - تفسير الرؤى والاحلام - الطب البديل والأعشاب - علم الحجامة

الساعة الآن 03:40 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
جميع الحقوق محفوظة لمركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي