اعلانات
اعلانات     اعلانات
 
 


** روي أن سيدنا إبراهيم عليه السلام سأل ربه فقال : يا رب ممن الدواء؟ قال مني. قال: فما بال الطبيب ؟ قال : رجل أُرسل الدواء على يديه **

** وروي عن موسى عليه السلام: يا رب ممن الدواء والشفاء ؟ قال: مني، قال: فما يصنع الأطباء ؟ قال : يأكلون أرزاقهم ، ويطيبون نفوس عبادي ، حتى يأتي شفائي أو قبضي **


           :: رؤيا التوأم (آخر رد :أبو الحسن)       :: رؤيا المقابر (آخر رد :أبو الحسن)       :: قصة رائعة عن معنى الأخوة (آخر رد :أبو الحسن)       :: قصة قصيرة عن حسن الظن (آخر رد :أبو الحسن)       :: قصة معبرة عن الطموح والإصرار (آخر رد :أبو الحسن)       :: الموتوسكل (آخر رد :أبو الحسن)       :: قصة حاتم الطائى والغلام الكريم (آخر رد :أبو الحسن)       :: قصة الرجل اليهودى والثوب (آخر رد :أبو الحسن)       :: خواطر رجل عجوز (آخر رد :أبو الحسن)       :: الشعر الطويل. (آخر رد :أبو الحسن)      

 تغيير اللغة     Change language
Google
الزوار من 2005 : Hit Counter

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 19 Feb 2021, 06:12 PM
عائد لله
باحث فضي
عائد لله غير متصل
لوني المفضل Cadetblue
 رقم باحث : 14202
 تاريخ التسجيل : Apr 2013
 فترة الأقامة : 2873 يوم
 أخر زيارة : 19 Feb 2021 (06:53 PM)
 المشاركات : 197 [ + ]
 التقييم : 15
 معدل التقييم : عائد لله is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
قصة رائعة عن معنى الأخوة



السلام عليكم ورحمةالله وبركاته

قصة رائعة عن معنى الأخوة

يقال ان الحجاج بن يوسف الثقفي امر بالقبض على ثلاثة أشخاص في تهمة وأمر بوضعهم في السجن ثم أُمر عليهم أن تُضرب أعناقهم.

وحين قدموا أمام السيَّاف لمح الحجاج إمرأة ذات جمال تبكي بحرقة.

فقال : أحضروها

فلما حضرت بين يديه

سألها: ما الذي يبكيك؟

فأجابت: هؤلاء الذين أمرت بضرب أعناقهم

هم زوجي وشقيقي وابني فلذة كبدي فكيف لا أبكيهم؟

فقرر الحجاج أن يعفو عن أحدهم أكراماً لها

وقال لها: تخيري أحدهم كي أعفو عنه

وكان ظنه أن تختار ولدها.

خيم الصمت على المكان وتعلقت الأبصار بالمرأة في انتظار من تختاره

ليعفى عنه.

فصمتت ثم قالت: أختار « أخي ».

ففوجئ الحجاج من جوابها وسألها عن سرِّ اختيارها لأخيها ؟

فأجابت : أما الزوج فهو موجود.

" أي يمكن أن تتزوج برجل غيره "

وأما الولد فهو مولود.

" أي تستطيع بعد الزواج إنجاب الولد "

وأما الأخ فهو مفقود.

" لتعذر وجود الأب والأم ".

فذهب قولها مثالاً وحكمة وأُعجب الحجاج بحكمتها وفطنتها

فقرر العفوعنهم جميعاً.

..سبحان الله..

فالعظة من هذة القصة:

الأخ لا يعوض ولا يشعر بقيمة الأخ والأخت إلاّ من فقد أحدهم..

فحافظ على العلاقة بينك وبين أخوتك لأنها الشئ الذي لا يعوض

وإن فقدتها ضاعت من بين يديك.




 توقيع : عائد لله

:
ولمّا قسا قلبي وضاقت مذاهِبي ... جعلتُ رجائي نحو عفوكَ سُلّماً


تعاظَمَنِي ذنبِي فلمّا قرنتهُ ... بعفوكَ ربّي كان عفوكَ أعظَمَاً

فمازلتَ ذا عفوٍ عن الذنبِ لم تَزَل ... تجودُ وتعفو مِنّةً وتكرُّماً


رد مع اقتباس
قديم 20 Feb 2021, 01:26 AM   #2
أبو الحسن
الحسني


الصورة الرمزية أبو الحسن
أبو الحسن متصل الآن

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم باحث : 1
 تاريخ التسجيل :  Feb 2005
 أخر زيارة : اليوم (02:35 AM)
 المشاركات : 16,226 [ + ]
 التقييم :  24
 الدولهـ
Saudi Arabia
 وسائط MMS
وسائط MMS
لوني المفضل : Cadetblue
رد: قصة رائعة عن معنى الأخوة



أختي الفاضلة الكريمة عائد لله
نشكر لكم مشاركاتكم المباركة
وجزاكم الله تعالى عن الجميع خير الجزاء


 
 توقيع : أبو الحسن



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 
مايُكتب على صفحات المركز يُعبّر عن رأى الكاتب والمسؤولية تقع على عاتقه


علوم الجان - الجن - عالم الملائكة - ابحاث عالم الجن وخفاياه -غرائب الجن والإنس والمخلوقات - فيديو جن - صور جن - أخبار جن - منازل الجن - بيوت الجن- English Forum
السحر و الكهانة والعرافة - English Magic Forum - الحسد والعين والغبطة - علم الرقى والتمائم - الاستشارات العلاجية - تفسير الرؤى والاحلام - الطب البديل والأعشاب - علم الحجامة

الساعة الآن 11:17 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
جميع الحقوق محفوظة لمركز دراسات وأبحاث علوم الجان العالمي